Economic Growth

1234 Words5 Pages
الاقتصاديين إلى أن رياديي الضرورة لا يسهمون في النمو الاقتصادي، بينما رياديو الفرصة يسهمون بشكل فعال في النمو الاقتصادي .(Rose, 2006) إن لريادة الأعمال آثاراً اقتصادية واجتماعية متعددة غالباً ما تكون ظاهرة للعيان، وإن لم تكن، فهي في مجملها تسهم في تحديد ملامح البيئة الاقتصادية والاجتماعية، وكلما كان التوجه لهذا النمط الإنمائي مدروساً ورشيداً، وعلى درجة عالية من التخطيط، أخذت إيجابياته بالتوسع ولعل من أهم هذه العوائد Schoof, 2006)) ما يلي:  التجديد والابتكار والقدرة على ردم الهوة بين المعرفة وحاجات السوق: يعتمد التطوير على الإبداع، ليس فقط بتطوير منتج أو خدمة جديدة للأسواق، ولكن أيضاً الاهتمام بالاستثمار المتزامن في تأمين مشاريع جديدة. ومن هنا فإن الرياديين والمنظمات الريادية مصدر من مصادر التجديد والابتكار والمخاطرة ؛ ولأن الأشخاص البارعين الذين يعملون على ابتكار أفكار جديدة تؤثر على أرباحهم يجدون في ذلك حوافز تدفعهم بشكل مباشر للعمل، لذا فهم يقدمون الكثير من الإبداعات والتجديد في عالم الأعمال، لكن المشاريع الريادية المدعومة من المنظمات الريادية هي القادرة على ردم الهوة بين المعرفة وحاجات السوق وهي النقطة المعيارية في عملية تطوير المنتج لتزويد المجتمع بمنتجات إبداعية جديدة (Kuratko&Hodgetts, 2001, 2).  زيادة متوسط دخل الفرد، والتغيير في هياكل الأعمال والمجتمع: تعمل الريادة على زيادة متوسط الدخل الفردي، والتغيير في هياكل الأعمال والمجتمع حيث تكون الريادة في مواقع متعددة، وهذا التغيير يكون مصحوب بنمو وزيادة في المخرجات، وهذا يسمح بتشكل الثروة للإفراد عن طريق زيادة عدد المشاركين في مكاسب التنمية، مما يحقق العدالة في توزيع مكاسب التنمية ((Hisrich& Peters, 2002, 10.  جذب عنصر الشباب للعمل والمبادرات الفردية والأعمال الريادية وأستثمار طاقاتها بالشكل الصحيح، كبديل عن التهافت الكبير على الوظائف الحكومية والخاصة، والتي هي في انحصار مستمر، وبالتالي فان ريادة الأعمال تحدﹼ من ظاهرة التضخم الوظيفي أو البطالة المقنعة.  عامل استقرار اقتصا... ... middle of paper ... ...نجاح (95%) من الشركات التي تمت إقامتها داخل الحاضنات الأوربية (الشبراوي, 2005). حيث يبين الشكل(4), مراحل تطور حاضنات الأعمال من السبعينات وحتى أواخر التسعينات. الشكل(6): مراحل تطور حاضنات الأعمال المصدر: الشبراوي، ابراهيم عاطف ( 2005 ) "حاضنات الأعمال مفاهيم مبدئية وتجارب عالمية" منشورات المنظمةعالمية"، الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة – ايسيسكو: ص12. امتدت المدة الثالثة من أواخر عام ( 1999 ) لغاية ألان؛ بعد أن ظهرت حاضنات الانترنت أو ما تسمى بالحاضنات الافتراضية أو حاضنات دون جدران. ويقصد بحاضنة (Dot.com) حاضنات الانترنت " منظمة تساعد شركات الانترنت و البرمجيات الناشئة على النمو حتى الوصول لمرحلة النضج. إلا إنها وبنفس الوقت امتازت، بمستويات عالية من المخاطرة وارتفاع معدلات الفشل" (التميمي،2007)؛ ويقدم هذا النوع من الحاضنات جميع خدمات الاحتضان المعتادة باستثناء وجود الموقع المادي الذي يتوافر في الأنواع الأخرى من الحاضنات ، ويتركز نشاطها في التطوير أو الاستشارات.
Open Document